حقوق المرأة في الإسلام

حقوق المرأة في الإسلام

المؤلّف:
تاريخ النشر:
٢٠١٧
الناشر:
عدد الصفحات:
١٣٥ صفحة
الصّيغة:

نبذة عن الكتاب

للمؤلِّف السياسي والصحفي أحمد أجاييف، ترجمه إلى العربيّة سليم قبّعين، ينفي هذا الكتاب ارتباط رجعيّة المرأة الشرقيّة بالدّين، ويلحقها بعوامل سياسيّة واجتماعيّة وثقافيّة، ويستشهد بالحقائق التّاريخيّة على ذلك، فيقيم مقارنةً بين وضع المرأة في العصر الجاهلي وعصر صدر الإسلام، ثم يبين أنّ مكانة المرأة قد تدهورت فيما بعد، إبّان حكم العبّاسيّين، وسيطرة الأتراك، فعادت إلى غرفة الحريم من جديد.
ويشير الكتاب إلى أنه عندما اتّسع ميدان البحث في شأن المرأة في الشعوب المتمدّنة، وأخذ يشغل أفكار وعقول أصحاب العلم، واضطرمت نريان المزاحمة على سبُل الحياة في أوروبا وأمريكا، اختلف أساس السيادة العائليّة، وفُقد من بين الناس، وبه أضاعت المرأة حق حمايتها الطبيعيّة واهتمام الرجال بها، الذين هم رؤساء العائلات، ويتحتم عليهم شرعًا توفير وسائل الرّاحة ومستلزمات المعيشة للعائلة؛ كل ذلك َحدا بالمرأة إلى ضرورة الاهتمام بنفسها، وتحصيل ما يلزم للقيام بأودها من طعام ولباس وغير ذلك، ممّا فتح ذلك بابًا واسعًا للخوض في ميدان متاعب الحياة وأشغالها.