الصوت والمعنى الدرس اللغوي عنـد العرب فـي ضوء علم اللغة الحديث

الصوت والمعنى الدرس اللغوي عنـد العرب فـي ضوء علم اللغة الحديث

تاريخ النشر:
٢٠١٤
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
٥١٨ صفحة
الصّيغة:
٣٥٠
شراء

نبذة عن الكتاب

لم يؤلف كتاب له صلة بالبحث في اللغة، لا يحتوى كلاماً على اللغة وحدها، وسأذكر في هذا المجال تعريفات للغوينا الأوائل، وما استقر عليه تفكيرهم في هذا الشأن موازناً، بما توصل إليه حد اللغة عند المحدثين، ولن أتطرق إلى حد اللغة عند المعجميين العرب، بل سأتناول الحدود الاصطلاحية مما له صلة بالموضوع.
وأشير هنا إلى أن العرب في بداية التفكير في الدرس اللغوي، أولعوا كثيراً بالحدود والتعريفات، لغوية، واصطلاحية، وغرضهم من ذلك إيصال ما وقر من تفكيرهم في هذا الأمر، أما سبب ذلك فيرى عبده الراجحي أنه متأتٍ من تأثرهم بالمنطق الأرسطي.
ومع هذا الاهتمام الشديد بالحدود، لم نجد لهم تعريفاً في اللغة على كثرة ما ألفوه في الدرس اللغوي إلى أواخر القرن الرابع الهجري، وفيما وصلت إليه معرفتنا، أن أول تعريف للغة يظهر العالم العربي ابن جني 392هـ أواخر القرن الرابع الهجري، إذ هو يقول في اللغة: "أما حدها فإنها أصوات يعبر بها كل قوم عن أغراضهم".