أنت نعم الزوج - أنت نعم الزوجة

أنت نعم الزوج - أنت نعم الزوجة

تاريخ النشر:
٢٠١٧
عدد الصفحات:
٩٢ صفحة
الصّيغة:
٢٠٠
شراء

نبذة عن الكتاب

زوجتك بتستنى الوقت اللى هتقضيه معاك بفارغ الصبر… بتحب لحظة دخولك البيت وبتحب يوم الأجازة اللى هتقضوه مع بعض سوا، خليك حريص إنك ترجع فى مواعيد مناسبة كل يوم وإنك تهتم بسعادتها يوم أجازتك.
مراتك صحتك الصبح بكل حب وبطريقة رومانسية، تستجيب لجرعة الحب اللطيفة وتقول لها: “أجمل يوم اللى عينى بتصحى على نظرة من عيونك وعلى لمسة من أيديكى… بحبك”
فاهم القوامة بالشكل الصحيح وبتحافظ على زوجتك وبترعاها مش بتفرض سيطرتك عليها وتتحكم فيها بإسم القوامه.
هى إتزينت علشان ترضيك، خليك أنت أول واحد يعلق ويثنى على جمالها واهتمامها بيك
بتتغزل دايما بزوجتك وبتهتم بيها وبتعبر لها عن حبك ومابتقولش أنا مش فاضى وهى عارفة إن أنا بحبها.
كنت عارف إن مرحلة الحب والمشاعر مش بتخلص بعد الخطوبة زى ما أنت كنت فاهم. الحب بعد الجواز أهم وأكبر وأدوم.
بتستأذن زوجتك وتستشيرها الأول قبل ما تفاجئها إنكم هتسافروا مع أهلك… وتحاول يكون ليكم وقت لوحدكم مع بعض
كل يوم تتكلم وتسمع زوجتك وبعد ما تسمعها تقولها: لما بسمعك بحس إنى جوه العالم بتاعك بحس بالدفا والأمان والسعادة..، ربنا ما يحرمنيش من سعادتى بوجودك في حياتى
بتمشى جنب مراتك مش قدامها ولما تنام ماتديهاش ظهرك وتاخدها في حضنك.
لو عرفت تقسم وقتك بين شغلك وبيتك وأهلك وأصحابك وبتراعى إن النصيب الأكبر من وقتك واهتمامك يكون لزوجتك