واحترق الجليد

واحترق الجليد

المؤلّف:
تاريخ النشر:
٢٠١٧
السّلسلة:
تصنيف الكتاب:
الناشر:
عدد الصفحات:
١٩٩ صفحة
الصّيغة:

نبذة عن الكتاب

كان الوصول إلى الكوخ أثناء عاصفة ثلجية بالنسبة إلى "ماريغويلد" أمرًا لا يذكر مقارنة مع ما عانته فى الأشهر الأخيرة ..
سيكون عيد الميلاد هذه السنة خارجًا عن المألوف ومختلفًا بكلِّ تأكيد عن ذلك الذى كانت ستمضيه مع دين .. لاشك أنَّ دين يستمتع الآن مع تامارا بشمس الشاطئ الكاريبي...هكذا فكّرت وهي تعبر الثوج المتراكمة.
كانت هي قد اختارت هذه الجزر كوجهة لهما فى شهر العسل قبل أن يفترقا، لم تصدق أذنيها حين أخبرها أنّه سيأخذ تامارا فى إجازة غلى المكان الذى اختارته بنفسها لقضاء شهر عسلهما فقد شعرت أنَّ فى ذلك خيانة تفوق كل تلك الأكاذيب التى صدرت عنه.
لذلك كانت ماريغولد متلهفة إلى قضاء عطلة الأعياد هذه فى كوخ صديقتها حيث لا ترى أيَّ رجلٍ أبدًا ولا تختلط باحد.
لكنّها بعد غصابة كاحلها اضطرت أن تصبح تحت رحمة جارها المتغطرس الوسيم الجراح فلين مورو ..
أخذ فلين مسؤوليتها على عاتقه وأصرَّ على ماريغولد كى تبقى معه
كانا وحدهما فى منزله الفخم. ..والعاصفة الثلجية التى كانت تعصف فى الخارج قابلتها عاصفة من نوع آخر بينهما. كان قرار ماريغولد البقاء عزباء سعيدة
ولكن كيف تحافظ على قرارها هذا وهى فى قبضة آسرها....